إغلاق اكبر منصة القرصنة المعلوماتية في العآلم

نفذت جهات إنفاذ القانون في عدد من الدول عملية مشتركة شملت 17 دولة لإغلاق واحدة من كبرى منصات أعمال القرصنة عبر الإنترنت في العالم، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

 

وقالت وزارة العدل الأميركية، في بيان، إن منصة «جينسيس ماركت» تعرض منذ مارس (آذار) 2018 البيانات الخاصة والهويات الرقمية للأشخاص الذين أصيبت أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم ببرامج تجسس أو تعرضت حساباتهم للاختراق والسرقة.

 

وقالت منظمة الشرطة الأوروبية «يوروبول» إن العملية قادها مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي (إف بي آي) والشرطة الوطنية الهولندية بالتنسيق مع «يوروبول»، وشملت مداهمة متزامنة ضد مستخدمي المنصة، أمس، مما أسفر عن القبض على 119 شخصاً وتفتيش 208 مبانٍ.

 

كما أسفرت العملية التي أطلق عليها اسم «عملية وحش الكوكي» عن مصادرة 11 اسم نطاق تستخدم في دعم البنية التحتية للمنصة. وفي وقت تنفيذ العملية كانت المنصة تعرض للبيع هويات أكثر من مليوني شخص على مستوى العالم.

 

ووصف وزير العدل الأميركي ماريك بي غارلاند العملية بأنها غير مسبوقة لإسقاط مكان إجرامي كبير يتيح لمجرمي الإنترنت الإضرار بالأفراد والشركات والحكومات.

 

وأضاف: «سيطرتنا على (جينسيس ماركت) ستكون تحذيراً لكل مجرمي الإنترنت الذين يديرون أو يستخدمون هذه الأماكن: وزارة العدل وشركاؤها الدوليون سيوقفون أنشطتكم غير المشروعة وسيعثرون عليكم ويقدمونكم للعدالة».